Caricamento in corso
Rassegna Stampa

Il Premio Energheia Libano sulla stampa araba nel Paese dei Cedri

السفارة الإيطالية في بيروت

جائزة سنوية تنظمها مؤسسة “دانتي أليغيري-طرابلس” برعاية من السفارة الإيطالية في بيروت

27/09/2013 07:34:00عامر الشعار

حجم الخط:

الفائزة ريما عبدالفتاح مع الفرقة الايطالية

بيروت : عامر الشعار

اللبنانية ريما عبد الفتاح تفوز بالمركز الأول في مسابقة “جائزة إينيرغيا لبنان الأدبية 2013 ” في إيطاليا:

جائزة سنوية تنظمها مؤسسة “دانتي أليغيري-طرابلس” برعاية من السفارة الإيطالية في بيروت

وبالتعاون مع “مؤسسة الصفدي” والمعهد الفرنسي طرابلس والمجلس الثقافي البريطاني

فازت اللبنانية ريما عبد الفتاح بالجائزة الأولى، في مسابقة “جائزة إينيرغيا لبنان الأدبية 2013″، التي تم تنظميها في مدينة ماتيرا الإيطالية، وذلك حول قصتها القصيرة Resurrection. وينظم هذا النشاط سنوياً من قبل مؤسسة المعرفة ودانتي أليغيري الإيطاليتين على مستوى دول المنطقة، برعاية من السفارة الإيطالية في لبنان وبالتعاون مع المعهد الفرنسي في طرابلس والمجلس الثقافي البريطاني و”مؤسسة الصفدي”، بهدف المساهمة في الحوار بين الثقافات المختلفة، مع تبادل المعارف والأفكار، وأيضاً في سبيل نشر اللغة والثقافة الإيطاليتين.

وقد تم منح الكاتبة عبد الفتاح، إقامة لمدة أسبوع في ايطاليا، مع تعميم فوزها إعلامياً هناك، وذلك بعد أن تمزيت قصتها بأسلوبها الحديث والغنى في مضمون النص.

أما الجائزة الثانية، فقد منحت إلى الإيطالي ماركو فورناساريس عن قصته القصيرة  One day with the writer M. Corona.

وفيما يتعلق بقسم الكاريكاتور من المسابقة، فقد حصلت اللبنانية غنى مرعب على تنويه خاص من هيئة المحلفين الإيطالية، على عملها “It’s month’s first”.

وتلفت مديرة معهد دانتي أليغيري في طرابلس السيدة كريستينا فوتيه، إلى أنه في المسابقات السابقة، تم منح الجوائز لثلاث كتاب لبنانيين، على قصصهم القصيرة والتي كان القاسم المشترك فيما بينها، الحياة اليومية اللبنانية والتوق للاستقرار والسلام الدائم.

وقالت: وفي تواصل وثيق مع الجغرافيا السياسية للبنان، فإن مسابقة إينيرغيا لبنان الأدبية 2013، قد اقتـُرحت أيضاً على قوات حفظ السلام “اليونيفيل” الموجودة في جنوب لبنان، والتي كافأتنا بالقصة “الوصيفة” لكولونيل ينتمي إلى قاعدة Millevoi في بلدة شمع الجنوبية.

وختمت فوتيه: لقد تم تنظيم الحفل في ماتيرا الإيطالية وتحديداً في المتحف الأثري للدكتور ريدولا، حيث تعززت صلة الوصل القوية بين بلاد الأرز وايطاليا، أكثر فأكثر.